النشر الإقليمى

اخر تحديث في 2/7/2019 12:00:00 AM

يُعنى مشروع النشر الإقليمي بإصدار مجموعة متميزة من الإبداعات الأدبية المتنوعة لأدباء مصر فى الأقاليم وذلك فى شكل مجلات ثقافية وسلاسل كتب.
ويهدف إلى:
اكتشاف المواهب الأدبية وتقديمها إلى الواقع الأدبى والثقافى، بما يسهم فى تنشيط الحركة الأدبية بمصر.
تقديم أعمال أدبية رفيعة المستوي للقارئ المصري للارتقاء بالذوق وزيادة المعرفة. 
الوسائل:
إصدار مجلة ربع سنوية لكل فرع ثقافى، تقدَّم فيها نماذج من إبداعات الفرع ذات المستوى الجيد، وتحقق التواصل بين الأجيال، وتؤكد أهمية التنوع الثقافى.
إصدار عدد من الكتب الأدبية والنقدية والبحثية للمبدعين من أدباء مصر فى جميع الأقاليم  والأفرع الثقافية.

محرري القسم

سارة الإسكافي

راسل المحرر @

صدر من السلسلة

 

قال الصمت لى

1 ج.م

ضوء

أذبت قطعًا من الضوء فى كأسها

من رشفة أولى أشعلت البحر بفيضها

وانتشت الستائر كما غنت سريرتها

على نغمات كفى

يالروعة الضياء

يعرينا، يطهرنا من غواية التخف

الظلال

1 ج.م

قرص مشبك

1 ج.م

يمين بالله لا انا وانت فى يوم... نقدر

نعيش لحظة بشوق كداب أنا وانت...

هنعمل ثورة من تانى لكل كتاب يقلب

كل اوراقه ويعلن هفوه للعشاق ومين

مشتاق يعود لحبيبه من تانى ويشبك

حروف اسمه...

بحرف السين وحرف العين وكل حروف

بتمنع خوف يكون ذكرى يا إما يكون

معانا صحيح يا إما يسلم السلطة لأى

كتاب حروفه عاشقة للتشبيك

ورافضة يكون هناك مسافات

لكن

3 ج.م

كليوباترا

1 ج.م

فتركت كليوباترا الجيش فى "برامون" وجاءت الى ميناء الاسكندرية عند الغسق ودخلت المدينة وحدها لا يرافقها إلا "أبوللو الصقلى" الذى وضعها وسط لفافة من السجاجيد الثمينة وأرسلها الى قيصر. ولما فكت السجاجيد فى القصر انتابت كل من فيه الدهشة إذ وجدوا فى طياتها أجمال فتيات الأرض، فانبهرت قيصر ولم تحمه تجارب حياته العديدة من فتنتها وسحرها.

1234