الثقافة العلمية

اخر تحديث في 12/8/2018 12:00:00 AM

سلسلة شهرية.. تسعى لنشر المعرفة العلمية .

يرأس تحريرها الدكتور/ محمد فتحي فرج وصدر منها مؤخراً كتاب في دفتر التنوع الأحيائي المائي تأليف: رجب سعد السيد

رئيس التحرير : د/ محمد فتحى فرج

مدير التحرير: سحر عاصم

سكرتير التحرير: منال محمود

مصمم الأغلفة : محمد أحمد مرسى

محرري القسم

أميرة محمود

راسل المحرر @

محرر عام

راسل المحرر @

صدر من السلسلة

 

المخدرات بين العلم والقانون

2 ج.م

يتناول تاريخ المخدرات ومراحل تجريمها وأثرها على الجهاز العصبي.

كما يتطرق الكتاب أيضا إلى تقسيم المخدرات من حيث تأثيرها وأضرارها والاعتماد النفسي والعضوي للمتعاطي عليها، بجانب تقسيمها القانوني، كما يفند الكتاب أشهر المواد المخدرة في مصر.

ويختتم الكتاب بملحق لقانون مكافحة المخدرات وتنظيم استعمالها والاتجار فيها.

الوراثة ودورها فى التنمية الزراعية

3 ج.م

يتميز علم الوراثة عن غيره من العلوم الأخرى بجمعه بين الجوانب النظرية والجوانب التطبيقية؛ ومن ثَم فإنه العلم الذي يشبع الجميع، فيأنس له المثاليون الذين يطلبون العِلم للعِلم؛ باعتباره ـ في حد ذاته ـ نشوة عقلية مستقلة عن الدوافع المادية، مكتفيًا بذاته ومرتفعًا فوق الجدوى النفعية.
وقد ارتبطت الوراثة منذ أقدم العصور - وحتى الآن - بالتنمية الزراعية التي تُعد من أقدم الأنشطة الإنسانية، خاصة بعد استقرار الإنسان واجتيازه لمرحلة الصيد والرعي فى تطوره الحضاري على الأرض، وما زال يفيض علم الوراثة على البشرية بكثير من المنافع منذ أن اكتشف قوانينها «مندل» فى النصف الثاني من القرن التاسع عشر، وقد تَعرَّض هذا الكتاب بشيء من التفصيل، وبِلُغة علمية واضحة لِبسط هذه المسائل التى تهم الكثيرين على المستويين التنفيذي الرسمي والمستوى الجماهيري التثقيفي العام.
 

فى دفتر التنوع الأحيائي المائي

4 ج.م

هذا النصّ يُذكِّرنا بنصوص الزمن الجميل، وأصحابها العِظام من أمثال الدكتور أحمد زكي، والدكتور محمد رشاد الطوبي، والدكتور عبد المحسن صالح، والدكتور أحمد مستجير ـ رحمهم الله ـ ومن الأحياء الدكتور أحمد شوقي، في اللغة العربية، كما يُذكِّرنا أيضًا بأسلوب ريتشارد دوكينز وطريقته الساحرة في سرد وعرض أفكاره، غير أن كاتبنا يَتمتعُ إلى جانب هذا باحترام الأديان والإيمان بها.
فالكاتب ينقشُ لنا في دفتره حول التنوع الأحيائي المائي أدبًا علميًّا Scientific Literature رائعًا، يَتمثَّل في نص يمزجُ - بِحِرْفيَّةٍ واقتدارٍ ـ بين العِلم والأدب، فهو لا يكتفى بتقديم «ثقافة علمية والسلام»، وإنما هو يُقدِّم لنا ثقافة علمية في ثوبٍ أدبي قَشِيبٍ، تستمتعُ بمادتها، وتأتَنِسُ ـ في الوقت نفسه ـ بروحها، ولا يستطيع الواصف ـ مهما كان ـ أن يحيط بها؛ إذ لابد من تذوقها بقراءة الكتاب نفسه.

المخدرات بين العلم والقانون

4 ج.م

هذا الكتاب يخوض فى معرفة من نوع خاص تخص علاقة الإنسان بالمخدرات قبل الميلاد وبعده وفى الحضارة الإسلامية ثم فى العصر الحديث ومراحل تجريمها محلياً ودولياً.
يتناول الكتاب تقسيم المواد المخدرة بحسب إختلاف المتخصصين علماء الإجتماع والقانون والعلوم الطبية وكيفية تأثير المواد المخدرة على الإنسان من خلال المستقبلات.
مستدلاً بصور واقعية للنبات والعقاقير المخدرة والتى يصعب على العامة من الناس رؤيتها لتجريمها قانوناً.
متمنياً أن يكون الكتاب طريقاً إلى المعرفة العلمية للمواد المخدرة بعيداً عن الغلو أو الخيال.

فرسان الحرب الخفية

7 ج.م

يطرح هذا الكتاب سؤالاً جوهرياً حول تاريخ نشأة علم المناعة التى تسبح وسط غمائم التشويش وأدخنة الغموض، ويتناول بالتفصيل حياة أربعة من الشخصيات الطيبة الكبرى الرائدة في علم المناعة، ويستعرض في خاتمته كافة الأطباء الحاصلين على جائزة نوبل في علم المناعة حتى عصرنا الحالي، وما جمع كل هؤلاء في باقة واحدة ، إلا أنهم جميعاً صرفوا حياتهم فى محاولة كشف الستار عن تفاصيل “ الحرب الخفية ” التى تدور في أجسادنا، الحرب الدائمة بين جهازنا المناعي والميكروبات.

أسرار خفية فى البنية البيولوجية

1 ج.م

يحفل العلم- خاص فى جانبه البيولوجى- بالكثير من العجائب والاسرار التى يكشف العلماء عنها النقاب كل يوم- ويقدم لنا مؤلف هذا الكتاب طائفة لا بأس بها من هذه العجائب والأسرار فى لغة علمية سلسة، وبأسلوبه الممتع، كما عودنا فى كتبه ومؤلفاته السابقة. ولكى يزيد من بهاء العرض وجلاله فقد قرن وصفه لكثير من عجائب البنية البيولوجية بالصور والأشكال التوضيحية التى تمير الثقافة العلمية وتثريها وتقربه من وعى القارئ العصرى.

الكون الغامض

10 ج.م

لهذا الكتاب (الكون الغامض The Mysterious Universe) سِحر لا يُقاوم، فقد ذاع صيته بين العلماء والمشتغلين بالبحث العلمى، كما عرفه أيضًا المشتغلون بالفلسفة، بل واستشهدوا ببعضٍ مما ورد فيه، كما أُعجب به غير المشتغلين أو غير المتخصصين بهذا أو ذاك من قراء الكتب العلمية المُبسَّطة، فالكتاب يُعدُّ نموذجًا مثاليًّا لهذه النوعية من الكتب.

فالكتاب يحتوى على طائفةٍ هائلةٍ من الموضوعات التى تحتوى على كثيرٍ من الحقائق والمعلومات والنظريات ووجهات النظر العلمية حول كوننا الذى وصفه بالغموض حتى إننا بعد قراءتنا لهذا الكتاب سنكتشف أن أستارًا كثيفة من الغموض قد تم التخلص منها. 

نال الكتاب شُهرة واسعة وأقبل عليه جمهور القراء شرقًا وغربًا حتى إن إدارة الترجمة التابعة لمراقبة الشئون الثقافية العامة بوزارة المعارف العمومية (وزارة التعليم) طبعته ليكون متاحًا للقراءة الحرة فى المدارس الثانوية وفى غيرها من أوساط القُرّاء غير المتخصصين. ويكفى أن مؤلفه هو العالم والفيلسوف السير جيمس جينز ومُترجمه الفيزيائى الأستـاذ حـمـدى عبد الحميد مرسى، ومُراجِعه العالم العربى الكبير عَلِى مصطفى مشرفة.

مطالعات علمية

10 ج.م

يزخر هذا الكتاب بتشكيلةٍ جميلةٍ من الثقافة العلمية المُبسَّطة التى تتجول بالقارئ فى مناحٍ شتى من الحقول العلمية، فيشعر وكأنه فى سياحة ثقافية علمية يبدأها معه من «الأرض التى نعيش عليها» ليتدرج به إلى كيفية «التصميم المعمارى للكون» ليطلعه على «المواد التى تدخل فى بناء الكون»، ثم يتجه به إلى «الشمس ومنشأ حرارتها»، ليتأمل معه فى ماهية كل من «النور» و«الطاقة» ليخلص إلى «القوانين الطبيعية والمصادفة»، ثم يتفرس معه مليًّا فى «تركيب الذرة»، ثم يتجه به إلى «سياحة فى فضاء العالمين» ليطلعه على «السُّدُم»، ويحدثه عن «حرب الأثير»، ثم يصحبه للتعرف إلى بعض أعلامنا من العلماء العِظام الذين كان لهم إسهام حقيقى فى وضع لَبِنات العلم على مستوى العالم مثل «محمد بن موسى الخوارزمى» وأثره فى علم الجبر، و«الحسن بن الهيثم» كعالم رياضى، ثم يتطرق إلى موضوع طريف ليربط ما بين «العلم والصوفية»، ثم يُبيِّن للقارئ «الإضافات الحديثة فى العلوم الطبيعية وأثرها فى تطور التفكير العلمى»، كما يعرج على «التطورات الحديثة فى آرائنا عن تركيب الذرة» ليوضح لنا «الجسيمات التى كُشِفت حديثًا فى علم الطبيعة»، ويشرح لنا «علاقة المادة بالإشعاع»، وهو الموضوع الذى كان له شرف الكشف عنه لأول مرة. إنها حقًّا سياحة ثقافية علمية رائعة.

ما التكنولوجيا الحيوية؟

3 ج.م

لا يزال الملايين من البشر متخوفين من هذه التكنولوجيا الحديثة نسبيا و يمكننا صياغة مخاوفهم فى اسئلة محددة مثل:
1. هل منتجات التكمولوجيا الحيوية آمنة؟ وهل -حقا- يجرى استغلال بعض البلدان الفقيرة كساحات لاختبار الكائنات الحية المعدلة ورائيا
2.الى اى مدى يتحقق استخدام التكنولوجيا الحيوية كأداة فى دفع برامج البحوث الاساسية, وفى تطوير المنتجات وعمليات التصنيع؟
3.هل ثمة فرص حقيقية لتسويق منتجات التكنولوجيا الحيوية فى الاسواق الخارجية؟
يحاول هذا الكتاب الاجابة على كل هذه الاسئلة, وغيرها, ويضع الحقائق فى ثوبها العلمى المجرد امام القارئ المهتم, وأيضا امام متخذى القرارات والمستثمرين, فهذا كتاب موضوع لطييف واسع من القراء, ولا يخلو من متعة.. متعة اكتشاف الحقائق حول شأن متصل بحياتنا اليومية ولصيق الى ابعد حد بحياة ابنائنا وأحفادنا

123