مؤتمر الشباب بالغردقة يوصي بتوفير التعليم الملائم للشباب الأفريقي بما يتوافق مع سوق العمل

مؤتمر الشباب بالغردقة يوصي بتوفير التعليم الملائم للشباب الأفريقي بما يتوافق مع سوق العمل

اخر تحديث في 4/16/2019 12:06:00 PM

محمد شومان – محمد مصطفى

اختتمت مساء اليوم الثلاثاء فعاليات المؤتمر العلمي السادس للشباب الذي نظمته الهيئة العامة لقصور الثقافة بعنوان "شباب أفريقيا بين الواقع والمأمول" في الفترة من 7 إلى 9 أبريل الجاري بقصر ثقافة الغردقة، برئاسة د. إيمان البسطويسي، أستاذ الأنثروبولوجيا الاجتماعية بكلية الدراسات الإفريقية العليا بجامعة القاهرة، وأمانة أحمد يسري مدير عام ثقافة الشباب والعمال.

حيث عقدت الجلسة الختامية لإعلان توصيات المؤتمر الذي تضمن ثلاث جلسات بحثية وثلاث موائد مستديرة وشارك به مجموعة مقدرة من الباحثين المتخصصين في الشأن الأفريقي، على مدار أيامه الثلاثة وجاءت التوصيات كالتالي:

  1. التأكيد على إعلاء القيم الايجابية المرتبطة بالتنوع الثقافي وحقوق المواطنة ومبدأ سيادة القانون والمساواة والعدل والديمقراطية .
  2. دعم اهتمام وزارة الآثار بالتراث الحيوي والبشري وإشراك أحد المتخصصين في الأنثروبولوجيا الطبيعية مع البعثات الأثرية المصرية والأجنبية استخراج الهياكل وحفظها ودراستها بشكل علمي صحيح.
  3. تبني وزارة الآثار فكرة إنتاج محتوى علمي باللغة العربية " كتاب أو سلسلة أعمال" عن التراث الحيوي البشري وذلك بالتعاون مع المختصين الأكاديميين بالمجال.
  4. الاهتمام بالقيادات الشابة الواعدة الأفريقية لتحقيق شكل من أشكال التواصل فيما بينها والإسهام في تدريبهم للقيام بدورهم المنشود في التواصل بين الدول الأفريقية وكذلك دورهم في عملية التنمية المستدامة.
  5. قيام وزارة الصحة المصرية بالتعاون مع المؤسسات العلمية المصرية المختصة وبالتنسيق مع المؤسسات الصحية الأفريقية كل في بلده لتقديم الخدمات الصحية في إطار خطة للقضاء على الأمراض المتفشية أو الوقاية منها والعمل علي إنشاء مراكز صحية مصرية ( حكومية – أهلية ) في أفريقيا لتقديم الخدمات الطبية والعلاجية.
  6. ضرورة توفير التعليم الملائم للشباب الأفريقي والذي يتوافق مع احتياجات سوق العمل، وكذلك الحث على تمويل المشروعات الاقتصادية للشباب والتي يحتاجها المجتمع، وذلك للحد من هجرة العقول والأدمغة الأفريقية والاستفادة بها في مواطنها.
  7. مراجعة المناهج الدراسية الأفريقية واستبعاد ما يدعو إلى التفرقة بين الشعوب أو الجماعات للقضاء على العنصرية وما يلازمها من أعمال عنف فردية أو جماعية.
  8. العمل على تأسيس أمانة علمية للشباب الأفريقي تتبع مباشرة رئاسة الجمهورية، وتقوم على التنسيق مع كافة المنظمات والهيئات الشبابية الأفريقية سواء الرسمية أو الأهلية، وأن تتواصل تلك الأمانة مع كافة مؤتمرات الشباب الأفريقية على أن يعقد مؤتمر عام لشباب أفريقيا على غرار (منتدى شباب العالم).
  9. الحث على إعلاء قيمة العمل، وتغيير النظرة المجتمعية المرتكزة علي الموروث الثقافي الخاطئ عن بعض المهن والأعمال.
  10. مطالبة وزارة الثقافة بضرورة وجود مؤسسة ثقافية مختصة بالشأن الأفريقي للتعريف بالثقافات الأفريقية وخلق قنوات تواصل بين الشباب الأفريقي، للقضاء على الصور النمطية غير الحقيقة المتبادلة بين الكثير من قطاعات الأفارقة بمصر .
  11. الحث على تعزيز مشاركة الشباب في الحياة السياسية والمؤسسات الرسمية، وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص وإتاحة الفرصة لهم للإسهام في صناعة القرار السياسي والاقتصادي .
  12. التنسيق بين الاتحاد الأفريقي والمؤسسات الوطنية لتفعيل المبادرات وبرامج التعريف بالثقافات الأفريقية لتحقيق تقارب مستهدف بين الشعوب وتعزيز عمليات التثاقف فيما بينهم.
  13. ضرورة وضع وزارة الثقافة المصرية "الشأن الأفريقي" في دائرة اهتماماتها بشكل مستمر وممنهج، والتعاون مع المؤسسات العاملة في المجال الأفريقي سواء كانت مؤسسات رسمية أو أهلية.
  14. التنسيق بين مختلف الوزارات وهيئاتها لمحاربة الانحراف الفكري ومظاهره، واعتماد آليات لمواجهته والقضاء عليه والتعاون مع الدول الأفريقية للقضاء على كل مظاهر الانحراف الفكري ومظاهره.
  15. الحث على وضع سياسات إعلامية لترسيخ صورة ذهنية حقيقة عن الأفارقة بعضهم البعض، في وسائل الإعلام المختلفة.
  16. التركيز على دور السينما ودعمها لقدرتها علي تقديم ثقافة المجتمع والتعريف بالثقافات الأفريقية وقيمها وتراثنا المتنوعة .
  17. دعم السياسات الإعلامية التي تقدم صورة صحيحة عن الأفارقة بعيدًا عن الصورة النمطية.
  18. الاتجاه إلى النشئ الأفريقي (الأطفال والشباب) ببرامج وأعمال فنية وتثقيفية تدعم أفكار(التنوع الثقافي وأهمية التعرف عليها واحترامها.
  19. تبادل الخبرات والتجارب فيما يتعلق بتنمية الصناعات التقليدية بوصفها تراثًا ثقافيًا، وإيجاد آليات لتحقيق هذا الهدف بين الدولة الأفريقية وخاصة بين قطاعات الشباب ووضع استراتيجية واضحة وآليات فاعلة لتبادل وتسويق منتجات الحرف التقليدية بين الأسواق الأفريقية المتنوعة.

شاهد بالصور


محمد شومان

راسل المحرر @