في ذكرى 30 يونيو.. آمنة وعواض يشهدان احتفالية "مصر السلام والأمان" بإبداع دمنهور

في ذكرى 30 يونيو.. آمنة وعواض يشهدان احتفالية "مصر السلام والأمان" بإبداع دمنهور

اخر تحديث في 7/7/2019 11:01:00 PM

صفاء الشيوي

شهد اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، والدكتور أحمد عواض رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة احتفالية "مصر السلام والأمان" التي نظمها مركز الإبداع الفني بدمنهور مساء السبت 6 يوليو بمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو واستضافة مصر لكأس الأمم الأفريقية، وذلك بحضور أحمد درويش رئيس إقليم غرب ووسط الدلتا الثقافى، د. عبيد صالح رئيس جامعة دمنهور، عبد الرحمن الشهاوى السكرتير العام للمحافظة، العقيد محمد شرف المستشار العسكرى وممثلى الأزهر والكنيسة ومديرى مديرية الثقافة والتربية والتعليم.

 

     استهل محافظ البحيرة كلمته بدعوة الحضور للوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء الوطن من أبناء القوات المسلحة والشرطة، ووجه تحية إعزاز وتقدير لرجال القوات المسلحة والشرطة لدورهم في حفظ أمن واستقرار البلاد والدفاع عن مقدساتها وسلامة أراضيها ولما بذلوه من تضحيات وتقديم أرواحهم فداء للوطن.

 

وأكد أن ثورة 30 يونيو أظهرت قوة وإرادة الشعب المصري التي ساندتها القوات المسلحة لتصحيح المسار وإعادة بناء الوطن ومواجهة التحديات وتحقيق التنمية الشاملة في القطاعات كافة.

 

وأشار المحافظ إلى أن الاحتفال بالذكرى السادسة لثورة 30 يونيو هو احتفال بثورة مجيدة أعادت مصر إلى الطريق الصحيح بعد أن تعرضت لمحاولة بائسة لإعادة تشكيل هويتها وطابعها الفكري والثقافي وكادت أن تضل على أيدى مجموعة ممن لا يعرفون قيمة هذا الوطن الغالي، وأن من أهم مكتسبات الثورة تحقيق نهضة اقتصادية واسعة وحقيقية من خلال عدد من المشروعات التنموية العملاقة، التي تحقق عوائد اقتصادية ملموسة وتوفر الملايين من فرص العمل ولقد كان لمحافظة البحيرة نصيبا وافرا من تلك المشروعات القومية في القطاعات الخدمية كافة والتي تمس الحياة اليومية للمواطنين مؤكدا على تقديم كل أوجه الدعم للمجلس الأعلى لثقافة البحيرة وتمكينه من التحرك والتغلغل داخل القرى والنجوع لنشر الوعى والثقافة، ووجه دعوته للشباب بالتحلى بروح 30 يونيو والاصطفاف خلف قيادته السياسية الحكيمة.

 

وفي كلمته أكد الدكتور أحمد عواض أن ثورة 30 يونيو أعادت الهوية للشعب المصرى والتي أثبت فيها الشعب أنه صاحب الكلمة العليا ضد أي متآمر على مصلحة الوطن حيث خرج الملايين في الشوارع، نساء ورجالا، شيوخا وشبابا، ليعلنوا أنه لا مكان بينهم لمتآمر أو خائن، وليؤكدوا أن الولاء لهذا الوطن والانتماء إليه بالقول والفعل، مشيرا إلى دور المثقفين الذين شاركوا فى اعتصام وزارة الثقافة رافضين طمس الهوية، مقدما شكره إلى محافظ البحيرة لدعمه للأنشطة الثقافية بالبحيرة وهنأ أهالى البحيرة على قرب افتتاح قصر ثقافة دمنهور الذى سيكون مبنى له شأن واهمية بالغة بالمحافظة.

 

وكانت الاحتفالية قد بالسلام الوطنى الجمهورى وآيات من الذكر الحكيم وتقديم فيلم تسجيلى عن 30 يونيو من إنتاج مركز الإبداع الفنى بدمنهور تناول أهم اللحظات الفارقة والأحداث التى مرت بها البلاد قبل وبعد الثورة.

 

 

ثم تواصلت فعاليات الاحتفالية بتقديم قصيدة فى حب مصر إضافة إلى باقة من الأغانى والأناشيد الوطنية قدمها كورال مركز الإبداع، وتم تفقد نموذج للمشروعات القومية الكبرى إحدى مكتسبات ثورة 30 يونيو وتفقد الورش الفنية المقامة ضمن النشاط الصيفى لمركز الإبداع الفنى وافتتاح معرض مشروعى تخرج طلبة كلية رياض الأطفال جامعة دمنهور.

 

وعلى هامش الاحتفالية تم تفقد ورش الرسم والتطريز ومشروع تخريج مجموعة من طلبة الفرقة الرابعة بكلية التربية قسم طفولة - رياض الأطفال سابقا- وتفقد مشروع تخريج عبارة عن مجسمات للعاصمة الإدارية التى تضم الكنيسة والمسجد والمطار ومجلس النواب إضافة إلى ورش الرسم وقاعة الطفل ومكتبة الطفل وقاعة نادى الطفل وقاعة الرسم بالمركز.

شاهد بالصور


صفاء الشيوي

صفاء الشيوي

راسل المحرر @